تحت المجهر : نظرة فاصحة على جهاز iPad الجديد


بكل تأكيد ، يمكنكم أن تعتمدوا على كلمتنا و تتأكدوا أن new iPad أكثر دقة ووضوحاً بشكل كبير من النسخة السابقة منه ، و يمكن التأكد من ذلك عن طريق نظرة متفحصة لتقنية الشاشة الجديدة لآي باد الجديد Retina display.

وضعنا جهاز آي باد الجديد 64GB WiFi تحت المجهر ، و ذلك للذهاب أبعد مما تستطيع العين المجردة الوصول إليه ، في سبيل إلقاء نظرو قريبة على التقنية الرائعة لـ high-density subpixels.

و كما يمكن أن نتصور ، فإن من المستحيل تمييز نقطة عن تاليتها عندما ننظر إلى 3 ملايين بكسل مصطفة بإحكام ضمن شاشة 9.7-inch ، لذلك سعينا إلى منظر أكبر عبر التكبير 230 مرة تحت المجهر.

و ما ستراه الآن هو أن النقاط الحمراء و الخضراء و الزرقاء الصغيرة ، أصبحت أصغر بكثير بالمقارنة مع iPad 2.

و هذا يعني بأن النصوص أصبحت أوضح و أسهل للقراءة بنحو كبير ، و الصور و الرموز أصبحت أكثر سلاسة و وضوحاً.

لا شك بأن تحسناً كبيراً يظهر الفرق بين الجهازين السابق و الحالي ، و لكن هل يكفي تطوير الشاشة للمستخدمين ليقتنعوا بضرورة اقتناء الجهاز الجديد؟.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *