تخوف من كاميرات قد تصور تحت الملابس والأنسجة


تم عرض كاميرات Midnight Shot nv-1 في الاسواق وشكلت اشارات استفهام كثيرة وخاصة انها تحتوي على نمط تصوير ليلي بالأشعة تحت الحمراء يمكنه تصوير ما وراء الأنسجة الرفيعة أو أي مواد أخرى تتسم بالنحافة أثارت القلق خوفا من أن يتمكن بعض من الاشخاص استخدام هذه التكنولوجيا الجديدة لأغراض غير أخلاقية.
ويرى العديد أن استخدامات هذه الكاميرات ستتم في معظم الأحيان بطرق قد تستهدف الأشخاص المحافظين وتصوير أشخاص عاريين بعد ما تأكد أن تقنية الكاميرات المذكورة تمكن من تصوير الأشخاص من وراء أي مواد شفافة مثل الملابس وغيرها.
وتحتوى الكاميرات Midnight Shot nv-1 على خاصية نمط ليلي يعتمد على فلتر حجب يساعد الأشعة تحت الحمراء على التغلغل وتخطي إي جسم يقابله فيما يقوم صمام IRLED بصورة غير مرئية بتوضيح وإنارة كل ما في الصورة.
وتمكن تقنية هذه الكاميرات من خلال أشعتها من اختراق الملابس والأنسجة التي تحتوي على عنصر شفاف للصول مباشرة إلى جسم الإنسان حيث تمكن الخطورة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *