تقنية سيارة تعمل بالويسكي

علماء في اسكتلندا وصلو الى اختراع جديد وهي سيارة تعمل بوقود حيوي مستخرج من مواد تستخدم في صناعة “الويسكي” يمكن استعماله كوقود للسيارت، هذا الوقود الجديد تم التوصل اليه بعد سنتين من البحوث العلمية في جامعة ادنبرة وذلك بفضل برنامج بحث علمي بلغت كلفته ما يقرب من ثلاثمائة وعشرين الف يورو.

سيارة تعمل بالويسكي

البروفيسور مارتن تانغني يقول :“إنه اقتراح علمي مهم لقطاع الوقود الحيوي وتصنيع الويسكي…علينا النجاح في التحدي وتصنيع هذا المنتج الجديد، وعلينا الانتظار لبضع سنوات قبل ان يرى هذا النوع من الوقود النور”.
الجامعة تقدمت بطلب لتسجيل براءة اختراع انتاج هذا الوقود الحيوي الجديد الذي يتماشى مع سياسة الاتحاد الأوروبي البيئية، والتي تنوي استبدال وقود السيارات الحالي بالوقود الحيوي بنسبة عشرة بالمائة بحلول العام 2020.

وتتطلب صناعة هذا الوقود الجديد المنتجين الثانويين الرئيسيين لعملية انتاج الويسكي، وهما السائل الذي ينتجه الامبيق النحاسي، وما تبقى من الحبوب بعد عملية التقطير الذي يستعمل لإنتاج وقود البوتانول.

ويضيف مارتن تانغني الذي قاد الابحاث ان “الوقود الحيوي الجديد يصنع من مواد حيوية تم انتاجها، نظريا يمكن استعماله كما هو لكن يجب ايجاد شركة لتوزيعه”.

لكنه رأى ان من المرجح ان يضاف 5% أو 10% من هذا الوقود الجديد الى البنزين او الديزل المعتاد في المستقبل، ومن شأن ذلك ان يحدث فرقا كبيرا ويوفر الوقود الحيوي الجديد “عائدات جديدة على حساب احدى اهم الصناعات في اسكتلندا”.

وقال الباحثون إنهم طوروا وقود «البوتانول» باستخدام «نوع من الجعة وبقايا حبوب»، مؤكدين أن هذا الوقود آمن ولا يضر بمحركات السياراتK وبخلاف غيره من الوقود الحيوي، فإن البوتانول مصنوع من النفايات وفضلات الويسكي ولا يتطلّب صنعه زراعة معينة.

من جهته، يشير ريتشارد ديكسون، المسؤول الاسكتلندي في الصندوق العالمي للطبيعة، الى انه خلافا لأنواع اخرى من الوقود الحيوي، يمكن انتاج هذا النوع الجديد من دون الحاق “اضرار كبيرة بالغابات والطبيعة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *