اندرويد 4.2 تحديثات وميزات مع اجهزة غوغل حقيقة ام شائعات

اندرويد 4.2 على الطريق ! ما نعلمه ان اندرويد “جيلي بين” ظهر منذ فترة ليست بالبعيدة ولم يتسن للكثير من مستخدمي هواتف اندرويد الحصول على احدث نسخة اندرويد 4.1 حتى الان بإستثناء اجهزة غوغل وغيرها من الاجهزة التي صدرت حديثاً مثل Galaxy Note II اما باقي الاجهزة الاقدم في الانتظار للحصول على تحديث جيلي بين.

لكن ما يهمنا الان ان اشاعات في شارع اندرويد 4.2 بدأت بالظهور وبشكل كبير وتناقلت الكثير من المواقع التقنية والمختصة بأخبار اندرويد منها الاجنبية “Android and Me , Android Police” والعربية “اردرويد” إشاعات عن قرب ظهور اندرويد 4.2 الجديد وتسريب بعض من المميزات والتحديثات التي سوف يحملها، ومن اهم التسريبات التي ظهرت ان شركة غوغل تعمل على مشروع يدعى “Project Roadrunner” على غرار مشروعهم السابق مشروع الزبدة “Project Butter” والذي اعطى اندرويد 4.1 اكثر نعومة وسلاسة وسرعة، والمعلومات المتوفرة عن مشروع “Project Roadrunner” انه سيقدم الكثير من التحسينات في تقليل استهلاك البطارية لهواتف اندرويد.

ومن الامور التي قد يتضمنها Android 4.2 هو ما يدعى بـ مركز التخصيص “Customization Center” وبكل إختصار سوف يقوم مركز التخصيص بمعالجة مشكلة تأخر وصول التحديثات لهواتف اندرويد وذلك بعملية تخصيص جزء للشركة المصنعة للهواتف تقوم بتقديم الثيم والواجهة متضمناً الايقونات والتأثيرات او الشكل الخاص فيها على اندرويد 4.2 مثل واجهات تتش وايز في سامسونج او سينس في اتش تي سي على ان تقوم شركة غوغل بتقديم تحديثات النظام بشكل مستقل عن تحديث الثيم او التيمبلت الخاص بمصنع الجهاز وبذلك سوف يتم الحصول على التحديثات مباشرة من غوغل مع وجود تطبيقات غوغل الاساسية ضمن النظام، الامر ما زال ضمن الشائعات والتسريبات حتى الاعلان بشكل رسمي عن كامل التفاصيل قريباً.

سوف تقوم شركة غوغل بتحسين خدمة غوغل الان “Google Now” وذلك بتقديم المساعدة للمستخدم عبر سؤاله للهاتف عن بعض المعلومات وطرق تفعيل بعض المميزات او تشغيل خدمة او الوصول لشي ما على الهاتف ويقوم بتقديم الطريقة عبر خطوات على غرار تقديم المعلومات مثل الطقس او البحث عن معلومات لشخص ما وغيرها من الامور التي تعتمد على البحث الصوتي.

سوف تقوم غوغل بتحسين متجر تطبيقاتها غوغل بلاي الى جانب تطبيقاتها الخاصة لتعطي المستخدم نتائج اكثر دقة واكثر ذكاء عبر مساعدة المستخدم بالبحث عن التطبيقات او الاشياء المرتبطة بمعمليات بحثه المعتادة لتقديم نوع من النصح حسب توجهات ورغبات المستخدم بالاضافة الى تقديم خدمات وطرق دفع اكثر عبر متجرها مع تقديم التنبيهات عن عروض وتخفيضات التطبيقات او الموسيقا وغيرها من الامور الموجودة في غوغل بلاي.

من اهم الامور التي اتت في سياق الشائعات حول اندرويد 4.2 هي فتح التراخيص لجميع الشركات لكي تقوم بتقديم هواتف خاصة بشركة غوغل المعروفة بإسم Nexus مع وجود علامة اندرويد مع وجود شروط يجب على الشركات ان تطبقها للحصول على هكذا ترخيص لكي تتطابق مع معايير شركة غوغل في اجهزتها ذات نسخة الاندرويد الصافية والتي تعتبر اسرع من النسخ التي تقوم الشركات بالتعديل عليها بشكل خاص.

الاشاعات لم تقتصر فقط على نسخة اندرويد 4.2 فقد ظهرت اشاعات حول عدد من الشركات التي قد تقوم بتصنيع هاتف نيكسوس القادم وقد ظهرت اولى التسريبات عن مواصفات هاتف LG Optimus G Nexus لهاتف نيكسوس قادم، اي ان شركة إلجي قد تكون المصنعة لهاتف نيكسوس الجديد، لكن ومع هذه الشائعة قد تكون هناك شركات اُخرى سوف تقوم بتصنيع اجهزة لشركة غوغل وعلى رأسها شركة موتورولا المملوكة لشركة غوغل والتي ظهرت تسريبات حول ظهور رقم نسخة اندرويد 4.2 و اسماء لأجهزة في سجلات زيارات موقع Android Police لوجود اجهزة تقوم بتجربة نسخة اندرويد 4.2 وعلى رأسها جهازي غوغل جالكسي نيكسوس و اللوحي نيكسوس 7 بالاضافة لظهور هاتف تحت اسم occam مشتق من اسم نظرية Occam’s Razor وهي قريبة لأسم موتورولا رازر بسلسلته المعروفة كما ظهر اسم manta وهو اسم سمكة بحرية وقد يكون جهاز لوحي، يعتقد انهم من اسماء تجارية من تصنيع شركة موتورلا وذلك لدلالة الاسماء عن تسميات لسلسة تستخدمها شركة موتورولا في تسمية اجهزتها.

على كل الاحوال يوجد شيئ يدور خلف كواليس اكبر الشركات العالمية وقد تستعد العديد من الشركات العالمية لإطلاق اجهزة لوحية او هواتف ذكية تحت اسم نيكسوس قريباً، فكل هذه الاشاعات التي تحدثت عنها ادت الى ردت فعل من شركة غوغل عبر احد موظفيها والذي يدعى Dan Morrill بتعليقه على الاشعات في حسابه على غوغل بلس +Google بجملة “Reading rumor sites…. LOL” ماذا تعني هذه الضحكة في الحقيقة لا اعلم فقد تكون من باب السخرية او الاقرب ان بعض المواقع اكتشفت اشياء قد تكون صحيحة. لذلك علينا الانتظار عما سوف يظهر قريباً من الشركات والعملاق غوغل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *